الثلاثاء 2 مارس 2021
12:14 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
الشهيد عمر ياسر عبد العظيم
الشهيد عمر ياسر عبد العظيم

استشهد، منذ قليل، النقيب عمر ياسر عبد العظيم، معاون مباحث مركز شرطة أبو حماد، التابع لمديرية أمن الشرقية، إثر تبادل لإطلاق النيران مع لصوص، مجهولى الهوية، وذلك بعدما تمكنوا من سرقة سيارة أحد المواطنين بطريق بلبيس – أبوحماد، وتم التحفظ على الجثمان بمشرحة مستشفى بلبيس المركزي، تحت تصرف النيابة العامة، التى أُخطرت للتحقيق فى الواقعة، فيما أشارت التحريات الأولية إلى استشهاد الضابط حال نزوله من سيارة الشرطة لملاحقة المتهمين، وجارٍ ضبط الجُناة وتقديمهم للمحاكمة.

 

وفى غضون ذلك تلقى اللواء جرير مصطفى، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير إدارة البحث الجنائى، بشأن البلاغ الذى ورد من أحد المواطنين بقيام مجهولين بالسطو عليه وسرقة سيارته بطريق بلبيس – أبو حماد، بدائرة مركز شرطة أبو حماد.

 

وفى نفس السياق انتقلت قوة من مباحث مركز الشرطة برفقة صاحب البلاغ إلى مكان الواقعة، إلا أنه وحال نزول القوات لضبط الجناه، بادر المتهمون بإطلاق النيران، وهو ما أسفر عن إصابة النقيب عمر ياسر عبد العظيم، معاون مباحث مركز شرطة أبو حماد، بطلق نارى، واستشهد متأثرًا بإصابته.

 

وعلى الفور تم نقل الجثمان إلى مشرحة مستشفى بلبيس المركزى، والتحفظ عليه تحت تصرف النيابة العامة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتكثف أجهزة الأمن من جهودها لملاحقة الجناة وضبطهم.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط