الخميس 25 فبراير 2021
03:35 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

صعق خبر ذبح طفلة أهالي قرية النخاس بالشرقية، وترددت أخبار في القرية، حول مقتل طفلة ذبحا على يد ملثمين، بينما أصيبت شقيقتها بقطع في الرقبة، وكان ملثمون مجهولوا الهوية اقتحموا المنزل واعتدوا على الطفلتين، بقرية النخاس، دائرة مركز شرطة الزقازيق، بمحافظة الشرقية.

تلقى اللواء جرير مصطفى، مدير أمن الشرقية إخطارا من اللواء محمد والي مدير المباحث الجنائية، يفيد تلقي مركز شرطة الزقازيق بلاغا بقيام أشخاص ملثمين مجهولي الهوية باقتحام منزل بقرية النخاس التابعة لمركز الزقازيق والاعتداء على طفلتين بأسلحة بيضاء ما أسفر عن مصرع طفلة 13 عاما إثر إصابتها بجرح طعني في الرقبة وإصابة أخرى بجروح قطعية.

انتقلت قوة من مباحث مركز شرطة الزقازيق بإشراف الرائد أشرف ضيف رئيس مباحث المركز لإجراء الفحوصات والتحقيقات اللازمة، وتكثفت الجهود لضبط الجناة.

بينما تفاجأ الجميع بعد جهود المباحث ومديرية أمن الشرقية، بحقيقة الحادث وكذا مصرع الطفلتين، حيث تبين من التحريات أن شقيقتهم الكبرى التي تبلغ من العمر 17 عاما، كانت على علاقة بشاب يعمل حلاقا، وبعد افتضاح أمرها أمام شقيقتها، خشيت من تسرب الخبر لوالدتها، فذبحت الشقيقة الأولى بينما أصيبت الصغرى بقطع في الرقبة.

وتبين من التحريات الأولية العثور علي " إيمان ح ال إ" 13 سنة طالبة بالصف الأول الإعدادي مصابة بجرح قطعي بالرقبة وشقيتها " سامية" 11 سنة مصابة بجرح قطعي بالرقبة.
تم نقل الجثة الأولى لمشرحة مستشفى الأحرار ونقل الثانية إلي مستشفي القنايات بمعرفة الأهالي وهي في حالة حرجة، وأثناء استجواب المصابة أقرت بقيام شقيقتها الكبري" روان" 17 سنة طالبة بإحداث إصابتها.
وبمناقشتها أقرت بأنها ارتكبت الواقعة لأنها كانت على علاقة عاطفية بشاب وقامتا شقيقتهما بتهديدها بفضح أمرها وإفصاح الأمر إلى والدتهم فقامت بالتعدى عليهم بالضرب بالسكين، وقامت ببعثرة محتويات المنزل مختلقة واقعة السرقة، خاصة أن أسرتها كانت خارج المنزل وتم التحفظ عليها من قبل ضباط مباحث مركز الزقازيق وجاري تحرير المحضر اللازم للعرض علي النيابة

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط