الاثنين 1 مارس 2021
05:53 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
نائب وزير التجارة الصيني وانغ شو ون
نائب وزير التجارة الصيني وانغ شو ون

صرح وانغ شو ون نائب وزير التجارة الصيني، أن لا اتفاق على أي شيء حتى يتم الاتفاق على كل شيء، وإن اتهام الولايات المتحدة للصين بالتراجع عن تعهداتها تصرف غير مسؤول، خلال مؤتمرها الصحفي.

وتابع وانغ شو الذي كان ضمن فريق التفاوض الصيني إذا أراد الجانب الأمريكي ممارسة أقصى ضغوط وتصعيد الخلاف التجاري لإرغام الصين على الإذعان وتقديم تنازلات، فهذا مستحيل تماماً، وأن رفع الرسوم الجمركية أدى إلى تفاقم التوترات.



وأضاف أن الولايات المتحدة تقدمت بمطالب مبالغ فيها وأصرت على إضافة مطالب تتعلق بالحقوق السيادية الصينية للاتفاق بين البلدين.

وقال وانغ إذا كانت واشنطن تريد الحوار، سنبقى الباب مفتوحاً، وإذا كانت الولايات المتحدة تريد حربا سنقاتل حتى النهاية.

وقال ترامب إنه سيجتمع مع الرئيس الصيني شي جين بينغ خلال قمة مجموعة العشرين في أوساكا في نهاية الشهر ولكن الصين لم تؤكد على عقد الاجتماع.

وحين سئل إذا كان شي سيجتمع مع ترامب في اليابان، قال وانغ ”ليس لدي أي معلومات أدلي بها في هذا الصدد“.

وقال وانغ بشـأن الحرب التجاريةـ إن الولايات المتحدة تبالغ في تقدير العجز التجاري بين البلدين وإنه يجب عدم إلقاء اللوم على الصين لتراجع الوظائف في قطاع الصناعات التحويلية بالولايات المتحدة.

وأضاف وانغ أن عجز الولايات المتحدة في تجارة السلع والخدمات مع الصين يقترب من 150 مليار دولار، وليس 410 مليارات دولار كما قال المسؤولون الأمريكيون. وأضاف أنه يجب عدم ضم تجارة السلع المصنعة من مواد مستوردة مع الولايات المتحدة في حسابات العجز التجاري.

ورفض أيضا التأكيدات بأن الصين توجه الشركات المحلية لصفقات استحواذ واستثمار في الخارج.

وقال ”حكومة الصين لا تتدخل في السلوك التجاري للشركات، ولن توجه أو تشترط على الشركات أن تستثمر في مشروع أو تشتري تكنولوجيا“.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط