الاثنين 12 إبريل 2021
01:48 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
تل الدهب
تل الدهب

لا تزال مدرية الآثار بدمياط ، تواصل عملها الدؤب فى البحث والتنقيب خلال الشهر الجارى ، حيث من المقرر استكمال أعمال البحث بتل الدير، مع التنقيب بمنطقة تل الذهب الواقعة في بحيرة المنزلة منصف شهر ابريل الجاري ، وذلك حسب ما اكد سامي صالح رئيس منطقة آثار دمياط

وأضاف "صالح" فى تصريحات صحفية أن الوصول لتل الدهب ببحيرة المنزلة عبر مركب، وهو محاط بالمياه من كافة الاتجاهات وتبلغ مساحته 73 فدانًا، وقامت بعثة أمريكية بزيارته والتنقيب به، لكنها لم تأتي العام الجاري لـ"دواع أمنية"، ومن المقرر قدومها مرة أخرى لاستكمال أعمال الحفر.

يعد تل الذهب الأثري أحد أهم التلال في دمياط، والتي لم يتم التنقيب فيها من قبل مفتشي الآثار، فهو عبارة عن جزيرة تقع وسط مياه بحيرة المنزلة ويعد أحد التلال المهمة والزاخرة بالآثار التي تعود للعصور القديمة.

"تل الذهب" يرجع للعصر اليوناني، ويخضع لقانون حماية الآثار، وتصل له البعثات عن طريق مياه بحيرة المنزلة من اتجاه رصوة الروضة.

وبحسب "صالح" فتنتشر على سطح التل العديد من الشواهد الآثرية التي تتمثل في كسر الفخار وكسر الحجر الجيري والزجاج الملون والعملات البرونزية وكسر الطوب الأحمر، وأجزاء صغيرة من حجر الجرانيت، فالتل محاط بالبوص والغاب من كافة الجهات.

ويقع تل آثار الذهب على بعد 12 كم جنوب دمياط، و12 كم من الناحية الشرقية لفارسكور، ولا يزال الموقع الآثري مغلق تماما ويتميز بأهمية كبرى لكونه محاط حتى الآن بالمياه والبوص ولا يمكن الوصول إليه إلا عن طريق القارب.

وتل أثار كوم الذهب عبارة عن مدينة رومانية قديمة تأسست في بحيرة المنزلة في القرن الأول قبل الميلاد، وموقعها المميز وتركيباتها الفريدة يجعلها ميناء استراتيجي، فهي إحدى فروع نهر النيل، وعادة ما تتصل بالعاصمة منديس – تيميوس أو سيتيوس والتي تبعد عنها 12 كم في وسط الدلتا.

وجرى أول موسم مسح آثري شامل في سبتمبر 2015، وذلك تحت رئاسة Gregory Marouard rD الباحث في المعهد الشرقي بجامعة شيكاغو.

وأسفرت عمليات المسح الأثري عن وجود مبنى ضخم بمقاسات 43 مترا طولا، 28 مترا عرض، في الجانب الشرقي من المحور الرئيسي للمدينة عند 400 متر "شرق-غرب"، وهذا التركيب الرئيسي للمبنى ربما يفسر مؤقتًا لكونه عبارة عن قصر ضخم يعود للفترة الرومانية المبكرة بالقرن الأول قبل الميلاد، كما أسفر المسح الأثري عن كشف مساحة واسعة عبارة 100 متر في 100 متر يرجح إنها مسرح روماني.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط