الأربعاء 20 يناير 2021
08:43 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
اسماء
اسماء

 هكذا كانت الكلمات الاولى  لـ "اسماء عزيز " ان زوجها "ميان فيصل"  كان طيب القلب وعطوفا ويجبها جدا منذ 4 سوات ولكنها بدات تخشاة منذ 5 شهور بسبب تغير سلوكة الذى أصبح عنيف ويفتعل المشاجرات وخاصة بعد أكتشفاها  أنة يشرب الكحول وعلى الرغم انها حاولت تساعدة اكثر من مرة الأ انة رفض.

وقالت اسماء : المفأجاة ليس هنا بل انة قام بدعوة اصدقائة وقام بدعوتى للرقص أمامهم وعندما رفضت قام بسحلى وضربى وتجريدى من جميع ملابسى أمام اصدقائة وضربها بأنابيب حديد وحلق شعرى وحرق جزء منة ولم يقم احد لمساعدتى، لقد تضرجت ملابسي بالدماء كنت مقيدة بخرطوم وعلقت من المروحة حيث هددت بالشنق عارية

وشرحت في الفيديو الذي نشرته يوم الأربعاء شرحت أسماء وهي تذرف الدموع، كيف هربت من المنزل في اليوم التالي من الهجوم عليها وتمكنت من الوصول إلى مركز للشرطة
وأضافت أن الضباط رفضوا تسجيل قضيتها، لأنها لم تتمكن من دفع رشوة لهم
وأكدت أنها لم تتمكن من الحصول على العلاج الطبي، لأن الجهات المعالجة طلبت منها أن تدفع لهم أموالاً أولاً.

وترجع أصل الواقعه الى أن  السلطات الباكستانية ألقت القبض على زوج باكستاني بتهمة تعذيب زوجته بعد أن جردها من ملابسها وضربها وحلق شعر رأسها، لأنها رفضت الرقص أمام أصدقائه.

ولفتت الحادثة انتباه الرأي العام، بعد أن ظهرت امرأة على فيديو بوسائل التواصل الاجتماعي، وهي تتحدث عن قصتها، وكانت الرضوض ظاهرة على وجهها مع الرأس الأصلع، وطلبت من الناس مساعدتها لتحقيق العدالة.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط