الاثنين 18 يناير 2021
03:33 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
رئيس القومي لحقوق الإنسان: العلاقات المصرية الإفريقية مسألة أمن قومى

قال محمد فايق، رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، ووزير الإعلام الأسبق، إن دراسة اللغة تساعد في معرفة عادات وتقاليد الشعوب وبالتالي سهولة الاتصال بالشعوب، مؤكدًا أهمية دور كلية الألسن للاتصال بالعالم.

وعبر فايق، خلال فعاليات الندوة الثقافية التي نظمتها شعبة اللغات السواحيلية بقسم اللغات الأفريقية بكلية الألسن جامعة عين شمس، بعنوان "العلاقات المصرية الإفريقية.. الماضي.. الحاضر.. المستقبل"، اليوم، الأثنين، عن سعادته لعودة ريادة مصر لإفريقيا خاصة بعد توليها رئاسة الاتحاد الإفريقي بدورته الحالية 2019، وهذا أحد نتائج الرئاسة، حيث أن إفريقيا هي مستقبل لمصر.

وأشار رئيس القومي لحقوق الإنسان إلى أن العلاقات المصرية الإفريقية تعد مسألة أمن قومي؛ مستعرضًا محاولة اسرائيل التوغل في دول منابع النيل في فترة الستينيات،  حيث قامت بعمل مشروعات زراعية تعتمد بصورة كاملة علي مياه النيل وقد تم استدراك الموقف حينذاك عن طريق المهندسين المصريين الذين أرسلتهم الدولة المصرية لإعادة النظر في تلك المشروعات بما يعود بالنفع المتبادل بين دول منابع النيل ومصر.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط