الجمعة 22 يناير 2021
02:40 م
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
الدكتور على عبد العال
الدكتور على عبد العال

قال الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي لم يطلب أو يتدخل أو يعلق من قريب أو بعيد في مشروع قانون التعديلات الدستورية، الذى يناقشه المجلس حاليًا.

 ولم يطلبها. هي نابتة من البرلمان، وبدأت من السنة الأولى للمجلس، ولم يطلبها الرئيس أو يعلق عليها من قريب أو بعيد. أقول ذلك للتأكيد".

وأوضح عبد العال خلال كلمته باجتماع اللجنة التشريعية ، اليوم الثلاثاء، أن المجلس بدأ مشوار التعديلات الدستورية منذ شهر فبراير الماضى، طبقا لإجراءات دقيقة ومحددة في الدستور واللائحة الداخلية له.

 وأضاف: "مجلس النواب ليس وصيا على أحد، ولكنه ساحة لسماع جميع الأصوات واستيعاب جميع الآراء، الحقيقة تظهر بتعدد الآراء، والمجتمع الصحي به تعدد للرؤى، ولا بد أن نراعي أن هناك اختلافا في الآراء وتنوعا داخل أي مجتمع، ونجح البرلمان في أن يكون منصة حقيقية لتبادل الرأي والرأي الآخر، ونظم جلسات متعددة بشكل راقى ومحترم، تم خلالها الاستماع للجميع دون إقصاء أو استبعاد، وكانت اثراء حقيقى للمناقشات وإضافة جيدة لها".

وتابع: "أهم نتائج ذلك الحوار المجتمعي، أنها غيرت لدى شخصيا بعض القناعات وطورت عندي بعض الأفكار، واستجبنا لها بما يحقق أفضل وجه للصالح العام، وذلك يدل على أن الحوار كان حوارا حقيقيا وبنّاءً وله أثر، وسنرى انعكاس ذلك على صياغة بعض المواد الدستورية".

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط