الجمعة 22 يناير 2021
02:07 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
الاقتصاد الرقمى الافريقى
الاقتصاد الرقمى الافريقى

تنظم اليوم الجمعة، فعاليات الاقتصاد الرقمى الإفريقى MOONSHOT لإنشاء بنية تحتية رقمية من أجل إفريقيا تحت قيادة مجموعة البنك الدولي ضمن اجتماعات الربيع، التى تعقد فى واشنطن خلال الفترة من 8 إلى 14 أبريل الجارى.

                             

    وتشارك كلا من الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي ممثلة لمصر والدكتورة أمانى أبوزيد مفوض الطاقة والبنية التحتية بالاتحاد الإفريقى، فى الفريق المعنى بإنشاء البنية الرقمية فى إفريقيا بقيادة البنك الدولي، ضمن فعاليات اجتماعات الربيع، فى إطار الجهود المشتركة التي ييذلها الاتحاد الإفريقي، والاتحاد الدولي للاتصالات، والمفوضون الآخرون، ويهدف الفريق لتحقيق النفاذ الشامل بأسعارمعقولة لتكنولوجيا المعلومات فى القارة الإفريقية، ومن المقرر إطلاق التقرير النهائي للفريق خلال العام الجارى 2019.

 

                                                     

 

 

وتعد التقنيات الرقمية والاقتصاد الرقمي فرصة لفتح مسارات جديدة للنمو الاقتصادي السريع والابتكار وخلق فرص العمل والوصول إلى الخدمات في جميع أنحاء المنطقة، فيما تحتاج القارة إلى التصرف بسرعة وذكاء لكي يصبح شباب إفريقيا مبدعين ورجال أعمال وقادة في المستقبل، وتمكين شباب إفريقيا بالمهارات الرقمية والوصول إلى التكنولوجيا والأفكار والأسواق التي لا غنى عنها للازدهار في اقتصاد عالمي.

 

وتحتاج الحكومات إلى إيجاد وسائل أكثر ذكاء وفعالية لتقديم الخدمات والتفاعل مع المواطنين، فيما يتطلب على الشركات استخدام نماذج أعمال مركزية رقميًا للاتصال بمئات الملايين من العملاء باختلاف الجغرافيا أو مستوى الدخل.

 

الهدف من "الاقتصاد الرقمى الإفريقى" ضمان حصول جميع الأفارقة على وصول عالمي وبتكلفة معقولة إلى تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بحلول موعد أقصاه عام 2030. للوصول إلى هذا الهدف يجرى تحديد الهدف المؤقت لمضاعفة توصيلية النطاق العريض بحلول عام 2020، وتعد التوصيلية العالمية أحد الركائز المهمة لعنصر الاقتصاد الرقمى.

 

من المتوقع أن يعقد الاتحاد الأفريقي مزيدًا من الجلسات ، بدعم من مجموعة البنك الدولي ، لمناقشة التعاون بين الدول الأعضاء والمنظمات الدولية من أجل إطلاق الاقتصاد الرقمي الافريقى.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط