الاثنين 12 إبريل 2021
01:44 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
كاتدرائية نوتردام
كاتدرائية نوتردام

حالة من الهلع تبدو سائدة بين قطاع كبير من المهتمين بالتراث والثقافة، بعد الحريق الذى اندلع اليوم الاثنين فى كاتدرائية نوتردام بالعاصمة الفرنسية باريس، إلا أن التاريخ يذكر أن حريق اليوم ليس أول ما لحق بهذا المعلم التاريخى البارز من دمار، حيث سبق وأن شهد أعمال تخريب ودمار فى فترات سابقة، ترجع إلى مئات السنين.

 

إلا أن عمليات التخريب والدمار ارتبط فى الكثير من الأحيان، بفترات من الفوضى التى كانت تشهدها فرنسا فى العديد من المراحل التاريخية الهامة، سواء نتيجة الثورات، وعلى رأسها الثورة الفرنسية، أو الحروب، وأهمها الحرب العالمية الثانية، بينما يأتى الحريق هذه المرة، متزامنا مع احتجاجات السترات الصفراء، ليطرح شكوكا أو تساؤلات حول ما إذا كان استهداف المعلم التاريخى قد تم بفعل فاعل، أم أنها مجرد مصادفة.

 

"البوابة الإخبارية" ترصد أهم ما لحق بالمعلم الفرنسى الهام من أعمال تخريب ودمار عبر الزمن فى التقرير التالى:

 

كاتدرائية وثنية
شهدت باريس ثورة عارمة فى عام 1548، دفعت قطاع كبير من الغوغاء إلى الهجوم على كاتدرائية نوتردام، وتدميرها، معتبرين إياها أحد معالم الوثنية فى العاصمة الفرنسية، إلا أنها خضعت لأعمال ترميم وتعديل فى إطار خطة عمل شملت كافة الكاتدرائيات فى أوروبا، وذلك خلال عهدى الملك لويس الرابع عشر والملك لويس الخامس عشر.

 

تمثال كريستوفرش

تعرض تمثال ضخم لكريستوفرش قرب المدخل الغربي، إلى التدمير، فى أعمال شغب أخرى بالعاصمة الفرنسية باريس فى عام 1786، كما دمرت مقابر ونوافذ من الزجاج الملون الموجودة في الشمال والجنوب.

 

الثورة الفرنسية

لم تأمن الكاتدرائية الشهيرة من تداعيات الفوضى التى ضربت بلاد النور فى عام 1793، حيث دَمرت و نُهبت العديد من كنوز الكاتدرائية، والتى تم تكريسها فى تلك الفترة لعبادة العقل، أو ما أطلق عليه حينها "الكائن الأسمى"، كما تم تدمير أحد أبراجها، والذى بنى فى القرن الثالث عشر، كما تم قطع رؤوس التماثيل التى كانت تزخر بها الكنيسة العريقة.

 

الحرب العالمية الثانية

أصيبت الكاتدرائية، على غرار الكثير من المعالم الأخرى، بالدمار والخراب جراء الحرب العالمية الثانية، والتى اندلعت فى الأربعينات من القرن الماضى، حيث أصابت الرصاصات الطائشة نوافذها الملونة، وأضرت بالكثير من الرسومات التاريخية التى لم تنجح محاولات الترميم إعادتها إلى الحال الذى كانت عليه.
كان حريق ضخم قد اندلع مساء اليوم الاثنين بكاتدرائية نوتردام فى العاصمة الفرنسية باريس، مما أسفر عن انهيار برجها وسقفها.

 

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط