الخميس 21 يناير 2021
01:46 م
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
البيتكوين
البيتكوين

 

نشرت صحيفة "اندبينديت البريطانية " آخر تقاريرها التي أفادت بأن جماعة داعش الإرهابية  في سوريا اتجهت إلى استخدام  عملة البيتكوين ،  واصفاً إياها بأنها أحد أهم الاختراعات في العقد الماضي.

وامتدحت فصيلة "حياة تحرير الشام (HTS) "، وهو تحالف من الجماعات المتمردة.. العملة المشفرة في مجلتها الأسبوعية التي صدرت في نهاية الأسبوع وسرد المقال عددًا من مزايا استخدام البيتكوين ، بحجة أنه "آمن" بسبب عدم الكشف عن هويته التي يقدمها وأنه لا قيود على استخدامها.

وتحصل المجموعة الارهابية على معظم تمويلها من خلال الضرائب والرسوم الجمركية على المقيمين في المناطق الخاضعة لسيطرتها وتعرضت المجموعة لضغوط متزايدة خلال العام الماضي من قبل الحكومة السورية، وحليفتها  روسيا لمحاولة استعادة السيطرة على الأراضي.

وفي وقت مبكر من عام 2014 ، نشر أنصار داعش برامج تعليمية عبر الإنترنت حول كيفية تقديم تبرعات البيتكوين للمجموعة ،  وفي نوفمبر 2018 ، تم سجن امرأة باكستانية أمريكية بسبب استخدام البيتكوين لغسل الأموال لصالح داعش.

واعترفت زوبيا شاهناز (27 عاما)، وهي شابة تقيم في الولايات المتحدة، بالمساعدة في تمويل "داعش"، عن طريق عملات رقمية مثل "بيتكوين"، والاحتيال المصرفي، وغسيل الأموال وقامت بتحويل  ما لا يقل عن 150 ألف دولار إلى أشخاص، وكيانات وهمية كانت غطاء لـ"داعش" في باكستان والصين وتركيا،تمكنت السلطات الأمنية في الولايات المتحدة خلال عام 2017 من إلقاء القبض على الشابة أثناء محاولتها مغادرة الولايات المتحدة عام 2017، لتنضم إلى داعش في سوريا في ديسمبر من العام الماضي، حيث تواجه عقوبة بالسجن تصل إلى 20 عاما، في حال حكم عليها بتهمة "تقديم دعم مادي لمنظمة إرهابية أجنبية"

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط