السبت 23 يناير 2021
04:37 م
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
مجلس النواب
مجلس النواب

تقدم النائب حسين غيته، عضو مجلس النواب، بطلب اقتراح برغبة موجه لرئيس مجلس الوزراء ووزراء الصحة والقوى العاملة والهجرة، بشأن إجراء التحاليل المطلوبة للسفر للخارج في معامل الحكومة.

 

وأوضح النائب، أن هناك العديد من الأزمات التي تواجه المسافرين للدول بالخارج في الحصول على نتائج التحاليل المطلوبة، منها ابتزازهم من معامل التحاليل الخاصة للحصول على نتيجة التحليل سليمة، وأيضا هناك العديد من الرشاوى التي تدفع للحصول على ذلك، مما يتطلب إحكام الرقابة على معامل التحاليل المصرح لها بإجراء التحاليل للسفر، وحصرها في معامل الحكومة فقط.

 

وقال غيته: "يتطلب السفر إلى الخارج عادة خضوع الشخص إلى عدة اختبارات مهمة لقياس مدى سلامة الشخص من الأمراض، وهذه الاختبارات هامه للغاية حيث أنها تعد وسيلة لمنع انتشار الأمراض المعدية والأوبئة، ويعتبر أشهر تلك التحاليل هي مجموعة التحاليل الخاصة بالفيروسات ووظائف الكبد والكلى".

 

وأشار إلى أنه يمكن أن يرفض سفر أو منع بعض الأشخاص من السفر أو طلب إعادة التحاليل مرة أخرى نتيجة لارتفاع نسبة الإنزيمات أو لإصابته بأي من الفيروسات، مضيفاً: "ومن هنا تستغل معامل التحاليل الخاصة حاجة المسافر إلى إجراء التحاليل في وقت سريعة وتبتزه ماديا في سبيل إجراء التحاليل، كما أن هناك حالات تزوير في التحاليل خاصة في المكاتب الخاصة، وتقاضى أموال باهظة في سبيلها، بما يتطلب موقف وتدخل واضح من أجهزة الدولة".

 

واستطرد النائب قائلاً: "في إطار تطوير منظومة الخدمات الصحية الذي توليه وزارة الصحة اهتمامًا كبيرًا للتيسير على المواطنين، جرى تطوير منفذ تقديم خدمة التحاليل بالمعامل المركزية بوزارة الصحة وهي الجهة التي نطلب أن تصدر الشهادات منها، وبالتالي فإننا لدينا أحدث أجهزة التحاليل وعلى استعداد كامل لإجرائها فلماذا نثقل على المواطن المصري ونفوت الفرصة على خزانة الدولة للاستفادة من ذلك".

 

وطالب النائب بإجراء التحاليل المطلوبة للسفر للخارج في معامل الحكومة فقط، ونقل تحاليل الراغبين بالسفر من المستشفيات الخاصة إلى المعامل المركزية التابعة لوزارة الصحة لمساعدة المصريين وتخفيض تكاليف السفر عليهم.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط