السبت 19 أكتوبر 2019
11:45 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
أسباب إمتناع الاطفال عن الطعام الصحي
أسباب إمتناع الاطفال عن الطعام الصحي

هدير القاضي

 

تعاني معظم الأمهات في فترات معينة بعمر أطفالهن من رغبتهم في تناول الأطعمة سريعة التحضير ورفضهم المستمر للأطعمة الصحية مثل الخضراوات والفاكهة أو أنواع معينة من البروتينات. ورغم محاولات الأم لصنع أشهى وأطيب المأكولات وتقديمها بطرق مختلفة لا يستجيب الطفل.

كشفت دراسة دينماركية، أجراها في قسم علوم الأغذية بجامعة كوبنهاغن الدانماركية، وتم نشرها بصحيفة الديلي ميل البريطانية، أن "العين تأكل قبل الفم"، لذا  يفضل ترتيب الطعام بطرق مختلفة طبقا لجنس الأطفال وأعمارهم.

وطلب الباحثين في الدراسة من 100 تلميذ، تتراوح أعمارهم بين 7 و8 سنوات و12 و14 عاماً، إعداد قائمة بالأولوية لصور ستة أطباق تقدم بثلاث طرق مختلفة، فترددت الإجابات ما بين تناول الطعام مخلوطا، أو منفصلا، أو تناول الأطعمة التي لا علاقة لهم ببعض، وفضلت الفتيات  تقديم الطعام منفصلا، أما الأولاد من نفس العمر فلم يكن لديهم أولوية ولا طريقة مفضلة لشكل الطعام.

 

وتوصل الباحثون إلى أن أفضل طريقة لتقديم الطعام لطفلك هى وضع كل نوع على حدة في الطبق وليس مزجها سويا، لرغبة الطفل في رؤية المكونات منفصلة وتذوق كل منها على حدة وربما يلجأ بعض الأطفال إلى مزجها لاحقا.

وأشارت الدراسة، إلى إمكانية جعل الأطفال يأكلون المزيد من الفواكه والخضراوات من خلال تقديمها في أجزاء صغيرة وجعلها سهلة التناول، والعرض المرئي الجيد للأغذية وهو ما يحدث فرقا كبيرا في شهية الأطفال وقابليتهم لتناول الطعام.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط