الخميس 12 ديسمبر 2019
05:04 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
رئيس أركان الجيش الجزائري ونائب وزير الدفاع الوطني الفريق أحمد قايد صالح
رئيس أركان الجيش الجزائري ونائب وزير الدفاع الوطني الفريق أحمد قايد صالح

قال رئيس أركان الجيش الجزائري ونائب وزير الدفاع الوطني الفريق أحمد قايد صالح، إن الممارسات العهد السابق تعد استعمار ثاني، والبلاد في كفاح جديد.

جاء ذلك خلال لكلمه أمام أفراد من الجيش الوطني الشعبي، في زيارة إلى إحدى المناطق العسكرية، حسب "سبوتنيك"

وأضاف قايد صالح،" لقد ضحينا بشبابنا كله من أجل هذه البلاد وبلا مزية درناها لله في سبيل الله، واليوم لدينا كفاح آخر لإخراج هؤلاء العملاء، مؤكدًا أنه سيحارب إلى النهاية ولن أتخلى عن الواجب الوطني، مشيرًا أنه لن يترك البلاد يلعب بها هؤلاء المفسدين، قادرون على شغلنا والحمد لله سيرنا هذه الأزمة"

وقال ونائب وزير الدفاع ، إنه يتكلم عن الشعب الجزائري، الشعب الذي استقل لكي يعيش، هم أرادوا تجويع الشعب وأفرغوا البنوك ما معنى ذلك؟ هاذو استعمار ثان".

وأوضح صالح، عندما نتكلم عن هذه العصابة هل هؤلاء الناس يعرفون معنى هذه الثورة، هل يعرفون الثمن الذي دفعه الشعب الجزائري من أجل الاستقلال، لأن من يعرف ماذا ضيعت الجزائر من أخيار أبنائها منذ 1830 إلى 1962.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط