الأربعاء 8 إبريل 2020
01:13 م
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
نادر شحاتة الطفل المصرى الشجاع
نادر شحاتة الطفل المصرى الشجاع

لا حديث فى إيطاليا إلا عن رامى شحاتة الطفل المصرى الشجاع، البالغ من العمر 13 عاماً، بعد أن تمكن من إنقاذ 51 طالبا من الموت المحقق، بعد أن هدد سائقهم الإيطالى  ذو الاصول الصومالية بإحراقهم داخل الحافلة التى تنقلهم. حيث قام الطقل المصرى الشجاع بالاتصال بالشرطة الإيطالية وأبلغها بمحاولة سائق الحافلة اختطافها، مما أدى إلى تدخل الشرطة فى الوقت المناسب بناء على بلاغ الطفل المصرى الشجاع نادر شحاتة، وحاصرت الحافلة وأنقذت الأطفال.

وقدم وزير الداخلية الإيطالى ونائب رئيس الوزراء ماتيو سالفينى الشكر للطفل المصرى الشجاع رامى شحاتة ، مؤكدا أنه بصدد منح الطفل المصرى الجنسية، تقديراً لدوره البطولى، بعد أن قال والده خالد شحاتة، إنه قدم طلبًا للحصول على الجنسية الإيطالية.

فيما قالت وزير الدفاع الإيطالية "إليزابيتا ترينتا" عن الطفل المصرى "رامى شحاته" :"نشعر بالفخر بوجود طفل شجاع، خاطر بحياته لإنقاذ البلد من حادث مأساوى".بعدما نجح فى إنقاذ زملائه فى الدراسة من حادث خطف وقتل"

وأكدت ترينتا " كان سيكون يوما سيئا لإيطاليا، حال لم يظهر الطفل المصرى الشجاع، الذى خاطر بحياته، وقام بعمل بطولى، رغم كونه مصرى وليس إيطالى".

كما أشادت كافة وسائل الإعلام الإيطالية بالطفل المصرى الشجاع نادر شحاتة ووصفت ما قام به بالعمل البطولى

 

 

 

 

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط