الأحد 23 فبراير 2020
02:57 م
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
وزير الأوقاف
وزير الأوقاف

تُطلق وزارة الأوقاف حملة التكافل ومكارم الأخلاق بداية شهر رمضان الكريم، وذلك في إطار الخطة الدعوية هذا العام والتي تعتمد على محورين أساسيين الأول: تقوية الحس الإيماني وتعظيم المراقبة لله (عز وجل) في النفوس، والمحور الثاني: يدور حول مكارم الأخلاق وخاصة فيما يتصل بتكافل المجتمع.


وطالب وزير الأوقاف، محمد مختار جمعه، خلال الاجتماع الذي عقده مع الأئمة المتدربين بالأكاديمية الوطنية للتدريب بديوان عام الوزارة، الأئمة على الاجتهاد فيما يرضي الله (عز وجل) وعلى التواضع، مشيرًا إلى أن توفيق الله (عز وجل) لا يتأتى لمتعالِ بعلمه، كما دعاهم إلى بذل مزيد من الجهد في تحصيل العلم ليكونوا منافحين عن الدين منافحة صحيحة، وأن يحل الفهم والتدقيق محل الحفظ والتلقين، ففي الحديث : "يَحْمِلُ هَذَا الْعِلْمَ مِنْ كُلِّ خَلَفٍ عُدُولُهُ، يَنْفُونَ عَنْهُ تَحْرِيفَ الْغَالِينَ، وَانْتِحَالِ الْمُبْطِلِينَ، وَتَأْوِيلِ الْجَاهِلِينَ".


وتوقع "جمعه"،  نجاح الحملة، كما حققت حملة رسول الإنسانية نجاحًا كبيرًا محليًا وعالميًا؛ وذلك لتعظيم وإبراز الجانب الإنساني لديننا الحنيف.


وأكد: الوزارة أصدرت مجموعة من الكتب التي تناقش القضايا العصرية وتفتح أبوابًا كثيرة لإعمال العقل والفهم مثل الفهم المقاصدي للسنة، ومخاطر الإلحاد وسبل المواجهة، والحوار الثقافي بين الشرق والغرب، وحماية دور العبادة، وتحت الطبع كتاب "فقه الدولة وفقه الجماعة".

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط