السبت 27 فبراير 2021
05:37 ص
رئيس مجلس الإدارة
د / سمر أباظة
رئيس التحرير
حسين يوسف
جامعة بنها
جامعة بنها

ترأس الدكتور جمال السعيد، رئيس جامعة بنها، اجتماع مجلس خدمة المجتمع وتنمية البيئة بحضور الدكتورة إيمان البيطار، والدكتور هشام البطش، المشرفين علي قطاع خدمة المجتمع والوحدات والمراكز ذات الطابع الخاص بالجامعة، ووكلاء خدمة المجتمع بكليات الجامعة وأعضاء المجلس.

وأكد رئيس جامعة بنها، خلال الاجتماع علي أهمية قطاع خدمة المجتمع الذي يمثل أحد أجنحة الجامعة، مشيراً إلى أهمية العمل وفق تطور مفهوم دور الجامعة المجتمعي، مضيفاً أن المستشفي الجامعي يمثل واجهة الجامعة للمجتمع، فسمعة الجامعة تبدأ من مستشفياتها، مطالباً بتأدية الخدمة بطريقة مناسبة، والعمل علي تجويدها.

وأضاف أن أي تحرك من الجامعة لخدمة المجتمع لابد أن يصاحبه مشاركة من المجتمع المحلي، من خلال العمل في إطار توافقي، مؤكداً تطبيق ثقافة المؤسسة في العمل بالجامعة، واتخاذ القرارت بشكل جماعي.

وقسم الدكتور السعيد، الوحدات والمراكز ذات الطابع الخاص بالجامعة، إلي ثلاثة أنواع هي: وحدات ومراكز تهدف لزيادة دخل الجامعة المادي، ووحدات أخري استرشادية لها دور خدمي للمجتمع المحيط، ولا تكلف الجامعة ولا تهدف إلي الربح، كما يوجد وحدات ذات طابع خاص تؤدي خدمة مجتمعية مباشرة، وتمثل إحدي وجهات الجامعة التي تطل بها علي المجتمع المحيط، وتستقطع الجامعة جزءا من ميزانيتها، لضمان استمرار الخدمات المقدمة للمجتمع.

وطالب السعيد، باعداد تقرير مفصل (مالي واداري) عن الثلاثة أشهر الأخيرة لكل وحدة ومركز ذات طابع خاص بالجامعة، مع وضع رؤية وخطة عمل مستقبلية لإدارة كل منها، مؤكداً علي منح الصلاحيات اللازمة لإدارة هذه الوحدات باستقلالية تامة، مع التأكيد علي أن أية صلاحيات يقابلها مسئوليات، وتحمل النهوض بتلك الوحدات.

وشدد السعيد، علي تقديم كل الدعم لتلك الوحدات والمراكز، طبقًا لرؤية كل منها للنهوض بها والوصول إلي أكبر عائد ممكن، مشيرًا إلى أنه لن يقبل بتحول أي من تلك الوحدات والمراكز ذات الطابع الخاص إلي عبء علي الجامعة.

وطالب رئيس الجامعة، بنشر أنشطة وفعاليات كليات وادارات ووحدات الجامعة بمكتب الجامعة الاعلامي لاظهار الجهد المبذول في سبيل الارتقاء بالجامعة وتعظيم الايجابيات.

من جانبهم، قدم كل من الدكتورة إيمان البيطار، والدكتور هشام البطش، عرضاً لأنشطة قطاع خدمة الجامعة وتنمية البيئة، ومنها القوافل الشاملة، وحملات التوعية، والمشروعات الصغيرة التي تنفذها الكليات لخدمة المجتمع، بالإضافة إلي المعارض، ومنافذ البيع لمنتجات الجامعة بسعر التكلفة، والاشتراك في المبادرات المختلفة، كمبادرة حياة كريمة، وصنايعية مصر، والخدمات المقدمة لذوي الاحتياجات الخاصة، وتطبيق شروط الأمن والسلامة المهنية.

أضف تعليق

الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط